أوقفت الشرطة التركية اليوم الجمعة 251 شخصا في إطار حملة واسعة لاتزال جارية حتى الآن استهدفت أفرادا يشتبه بانتمائهم لتنظيم داعش الارهابي وحزب العمال الكردستاني وشملت الحملة 140 منزلا في 26 منطقة في إسطنبول لوحدها.

أعلن مكتب رئيس الحكومة التركية أن الشرطة أوقفت 251 شخصا في إطار حملة استهدفت أفرادا، يشتبه في انتمائهم إلى تنظيم داعش الاجرامي وحزب العمال الكردستاني أطلقت الجمعة في كل أنحاء البلاد.

وأفاد بيان مكتب رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو “لقد تم توقيف عدد إجماليا بلغ 251 شخصا لانتمائهم إلى جماعات إرهابية”،مضيفا “أن المداهمات جرت في 13 محافظة تركية”.

وأضاف “أن التوقيفات جرت في أعقاب هجمات عنيفة استهدفت مدنيين وعناصر من قوى الأمن مؤخرا”.

وأفادت تقارير “أن الشرطة داهمت منازل في عدد من مناطق في إسطنبول بحثا عن أعضاء في التنظيم الارهابي وحزب العمال الكردستاني وغيرهما”.

وأعلنت وكالة دوغان للأنباء مداهمة 140 منزلا في 26 منطقة في إسطنبول وحدها في عملية واسعة النطاق لا تزال جارية بمشاركة خمسة آلاف عنصر من الشرطة وبدعم من المروحيات.

وجاءت هذه المداهمات بعد مقتل 32 شخصا في تفجير انتحاري الاثنين في بلدة تركية على الحدود السورية نسبت إلى تنظيم داعش الارهابي

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here