افتتحت روسيا امس الجمعة في فنزويلا مركزا للتدريب العسكري لطياري الهليكوبترـ، بحسب ما نقلت وسائل إعلام عن شركة “روسوبورون إكسبورت” الحكومية الروسية المكلفة مبيعات الأسلحة.

وقال المتحدث باسم الشركة، فياتشيسلاف دافيدنكو لوكالة “إنترفاكس” الروسية للأنباء إن “قدرات هذا المركز ستمكن الطيارين الفنزويليين من الحصول على تدريب كامل على تشغيل واستخدام طائرات الهليكوبتر من طراز (مي-17 في-5) و (مي-35 إم) و(مي-26 تي.) في ظروف مشابهة للواقع”.

وأضاف ان حفل الافتتاح نظم الجمعة في حضور “اختصاصيين روس وفنزويليين”، من دون أن يقدم تفاصيل في شأن موقع المركز،وقال دافيدنكو إن هذا التدريب “سيجعل إعداد الطيارين أكثر أمانا وفاعلية.

وسيتيح التوفير إلى حد كبير في كلفة تدريبهم”، لافتا إلى أن هناك جنودا فنزويليين تلقوا في وقت سابق تدريبا في روسيا على استخدام أجهزة محاكاة الطيران.

ونددت الولايات المتحدة الجمعة مرة جديدة بوصول عسكريين روس إلى فنزويلا، مؤكدة من جديد عزمها على الدفاع عن مصالحها ومصالح “شركائها” في المنطقة.

وارتفعت حدة التوتر منذ أيام بين واشنطن التي تعترف بزعيم المعارضة خوان غوايدو رئيسا بالوكالة لفنزويلا وتطالب برحيل نيكولاس مادورو، وموسكو التي تتهم الولايات المتحدة بالتخطيط لـ”انقلاب” في هذا البلد الغني باحتياطاته النفطية الهائلة.

وطالبت روسيا الخميس، الرئيس الأميركي دونالد ترامب بـ”احترامها” وعدم التدخل في علاقاتها مع كاراكاس، وكان ترامب طلب في وقت سابق من الجنود الروس مغادرة فنزويلا.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here