أعلنت القوات اليمنية، سيطرتها على مواقع جديدة كانت تحت سيطرة قوات عدوان التحالف بقيادة السعودية، بمحافظة الضالع.

وقالت قناة “المسيرة” الناطقة باسم حركة “أنصار الله” إن الحركة سيطرت على مواقع جديدة من عدة مسارات في الجهة الغربية والشرقية في مريس بمديرية قعطبة شمال الضالع.

وأضافت أن عدداً كبيراً من القتلى والجرحى سقطوا في صفوف العدوان السعودي خلال تقدم اللجان الشعبية، وتم إعطاب دبابتين تابعتين له بصاروخين موجهين وآلية أخرى بقذيفة.

وذكرت أن مقاتلي اللجان الشعبية اغتنموا دبابتين وعربة بي تي آر وآليتين وأسلحة متوسطة وثقيلة للعدوان.

واستعادت اللجان الشعبية، أمس الأول الخميس، 100 موقع عسكري في الضالع بينها جبل ناصة الاستراتيجي، ومساحة 100 كيلو متر مربع في المحافظة، خلال عملية وُصفت بالـ”نوعية” استمرت 5 أيام، وأسفرت عن مقتل وإصابة أكثر من 250 من قوات تحالف العدوان.

وبفعل العدوان السعودي المتواصل، يعاني اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، إذ قتل وجرح الآلاف بحسب الأمم المتحدة، كما يحتاج 22 مليون شخص، أي نحو 75 بالمئة من عدد السكان، إلى شكل من أشكال المساعدة والحماية الإنسانية.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here