أعلنت السلطات السعودية عن موعد عقد أولى جلسات المحاكمة السرية للناشطة الحقوقية لجين الهذلول صباح الأربعاء القادم.

وقال “معتقلي الرأي” في تدوينة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر”:” السلطات السعودية تقرر عقد أولى جلسات المحاكمة السرية للناشطة لجين الهذلول صباح الأربعاء المقبل 13/3/2019 وذلك في محكمة الإرهاب “الجزائية المتخصصة”.

ونقل الحساب عن شقيقها وليد الهذلول أنه تم منعها من توكيل محام يحضر الجلسة ويتولى ملف قضيتها.

واعتبر حساب “معتقلي الرأي” أن الإسراع بتحديد موعد محاكمة لجين الهذلول يثير قلقاً حقيقياً من نية السلطات السعودية تصفية ملف الناشطات اللواتي تم اتهامهنّ بالعمالة بأسرع وقت”.

وأكد على ان ” أن التهم المعلبة الجاهزة قد تم تحضيرها هي والأحكام الجائرة”، متسائلا:” هل تحضر السلطات لقتل سنوات عمر هؤلاء الناشطات بأحكام سجن طويلة !!؟”.

وكانت النيابة العامة في السعودية، قد أصدرت بيانا قبل ايام قليلة أنها انهت تحقيقاتها مع عدد من المعتقلين، اتهمتهم فيه بالقيام بعمل منظم للنيل من أمن واستقرار السعودية وسلمها الاجتماعي، والمساس باللحمة الوطنية”.

وتابع البيان أن “النيابة العامة تود الإيضاح أنها انتهت من تحقيقاتها، ومن إعداد لوائح الدعوة العامة ضد المتهمين فيها، وهي حاليا بصدد إحالتهم للمحكمة المختصة”.

وأكدت النيابة أن “جميع الموقوفين على ذمة هذه القضية يتمتعون بحقوقهم كافة التي كفلها لهم النظام”.

يُذكر أن هناك مئات من النشطاء والعلماء والدعاة والحقوقيين، بجانب ناشطات لا يزالون قيد الاعتقال في السعودية، وسط إدانات حقوقية ودولية، حيث حوكم بعضهم من دون أن تصدر بحقهم أحكام نهائية، بينما بقي آخرون من دون محاكمات إلى الآن.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here