ذكرت وكالة “سانا” أن قوات التحالف الدولي ضد “داعش” بقيادة الولايات المتحدة قصفت، مساء أمس الأحد، مواقع تابعة للجيش السوري في منطقة السخنة بريف حمص وسط البلاد.

وقال مصدر عسكري للوكالة السورية الرسمية: “اعتدت قوات التحالف الأمريكية في حوالي الساعة الثامنة ليلا بعدة صواريخ على بعض مواقع تشكيلاتنا في جبل الغراب جنوب السخنة”.

وأشار المصدر العسكري إلى أن الأضرار جراء هذا الهجوم “اقتصرت على الماديات”.

وتقود الولايات المتحدة في سورية قوات التحالف الدولي ضد “داعش” منذ صيف عام 2014 دون دعوة أو موافقة من قبل السلطات في دمشق، التي تتهم الجيش الأمريكي وحلفاءه بانتهاك سيادة الدولة وارتكاب مجازر متكررة بحق السوريين.

وسبق أن شنت قوات التحالف الدولي عدة هجمات على مواقع الجيش السوري بذريعة تمثيله تهديدا لحلفائها في محاربة “داعش” على الأرض السورية، في إشارة إلى “قوات سوريا الديمقراطية” المكونة بالدرجة الأولى من عناصر “وحدات حماية الشعب” الكردية.

بدورها، اعتبرت دمشق أن هذه الادعاءات تدل على سعي التحالف لتقويض جهود الحكومة السورية الرامية إلى تحرير أراضي البلاد من قبضة التشكيلات المسلحة غير الشرعية ودعما “للإرهابيين”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here