أكد عضو لجنة مجلس الاتحاد الروسي لشؤون الدفاع والأمن، فرانز كلينتسفيتش، يوم الثلاثاء، أن روسيا ستُعيد توجيه وسائل دفاعها، للتصدي للتهديد الجديد إذا تم إنشاء القاعدة العسكرية الأميركية في بولندا.

 وقال كلينيتسفيتش لوكالة “سبوتنيك”: “من المؤكد أن روسيا لديها إمكانات عسكرية واسعة، وأسلحة بعيدة المدى عالية الدقة للغاية، وحقيقة أنه إذا تم إنشاء مثل هذه القاعدة، فسيكون هناك إعادة توجيه من أجل التصدي للتهديدات، هذا بلا أدنى شك. إننا ندرك بوضوح أن هذه القاعدة تشكل تهديدًا واضحًا لنا”.

وأشار السيناتور الروسي إلى أن روسيا لا تستطيع التصرف بشكل مختلف، قائلاً بهذا الصدد: “بما أن هذا التمركز للقاعدة الأميركية سيحدث بالقرب من حدودنا وحدود دولة حليفة، فإنه من حقنا الرد على ذلك”.

وشدد كلينيتسفيتش على أنه ومن خلال تعزيز وجودها العسكري في أوروبا الشرقية، وإنشاء مناطق وقواعد عسكرية جديدة، لم تعد الولايات المتحدة “تتنكر” بحجة ضرورة صد التهديد من إيران، كما كان من قبل.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here