نفى المكتب الإعلامي لرئيس الجمهورية، الأنباء عن توسط رئيس الجمهورية برهم صالح بين إيران والسعودية.

وقال بيان له نشرت وسائل إعلام عربية عن مصدر غير رسمي خبراً مفاده ان ايران تعرض التفاوض على السعودية، وان الرئيس العراقي اقترح التوسط وحمل رسالة للرياض من نظيره الإيراني.
وأضاف “إننا إذ نؤكد عدم صحة هذا الخبر بالمطلق، فإننا نشدد على ضرورة أخذ المعلومات الدقيقة من مصادرها الموثوقة وهو ما يتفق مع المواثيق المهنية للإعلام”.
وفيما يخص التفاصيل المتعلقة بجولة رئيس الجمهورية الاخيرة، كررت رئاسة الجمهورية “ما قاله رئيس الجمهورية في جميع لقاءاته، وهو ان العراق لا يلعب دور الوساطة بقدر سعيه لضرورة تجنيب العراق تداعيات الصراع في المنطقة.
كما أكد صالح ان العراق هو نقطة تلاقي المصالح المشتركة بين محيطه العربي والإقليمي، في إطار سعيه لتوطيد الصداقة والأخوّة، مع حفظ تام للسيادة واحترام البلدان الأخرى” بحسب البيان.
يذكر ان رئيس جمهورية العراق برهم صالح، زار السبت الماضي العاصمة الايرانية طهران وألتقى بكبار المسؤولين فيها على رأسهم قائد الثورة الاسلامية السيد علي الخامنئي والرئيس حسن روحاني.
وتوجه صالح والوفد المرافق له الذي ضم وزراء ومستشارين من طهران أمس الى السعودية ليلتقي الملك سلمان بن عبد العزيز في الرياض فضلاً مسؤولين آخرين.
وأكد صالح والملك سلمان بحسب بيان رئاسي على أهمية ترسيخ الاستقرار والسلام ودعم الاستقرار الأمني والسياسي في دول المنطقة والعمل على أن تتضافر الجهود لتخفيف حدة التوتـر والأزمات التي تواجه المنطقة وتغليب لغة الحوار وتوحيد الجهود باتجاه القضايا المصيرية المشتركة.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here