نفت وزارة الخارجية الأميركية مساء أمس السبت التقارير التي تحدثت عن توصل واشنطن لنتائج نهائية حول المسؤول عن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي بقنصلية بلاده بإسطنبول.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة هيذر نويرت في بيان لها إن “التقارير الأخيرة حول أن الحكومة الأميركية توصلت لنتائج نهائية هي غير دقيقة”، وتابعت “سوف نستمر في استكشاف المزيد من الإجراءات لمحاسبة من خططوا، وقادوا، وارتبطوا بالجريمة”، مشيرة إلى أن “ذلك سيتم فيما نحافظ على العلاقات الاستراتيجية الهامة بين الولايات المتحدة والسعودية”.

ولفتت نويرت إلى أنه “تظل هناك أسئلة عديدة فيما يتصل بمقتل السيد خاشقجي، ووزارة الخارجية مستمرة بالسعي للوصول للحقائق وسنتابع التشاور مع الكونغرس والدول الأخرى لمحاسبة المتورطين”، واضافت أن “الحكومة الأميركية تبنت إجراءات صارمة ضد الأفراد المسؤولين، من ضمنها إجراءات تتعلق بمنح التأشيرات والعقوبات”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here