تمكنت وحدات من الجيش السوري من استعادة السيطرة على بلدة بصر الحرير بريف درعا الشرقي وحررتها من مسلحي النصرة ويقطع بذلك إمدادات المسلحين بين ريفي درعا.

 

وتمكن “الجيش إثر معارك استمرت طوال الليل من السيطرة فجر اليوم بشكل كامل على بلدة بصر الحرير التي تعد أحد المعاقل الرئيسية لمسلحي “جبهة النصرة” في ريف درعا الشرقي .. وتقوم الوحدات حاليا بتمشيط هذه المنطقة، وتم العثور على مستودعات كبيرة من الأسلحة والذخائر.. وتحاول وحدات الجيش التقدم في منطقة إزرع، للالتقاء مع وحدات الجيش المتواجدة في الجانب الآخر من منطقة إزرع وبالتالي تطويق المسلحين المتواجدين فيها”.

وبحسب المصادر تكمن الأهمية الاستراتيجية لسيطرة الجيش على بلدة “بصر الحرير” بأنها تمكنت من فصل الريف الشرقي الشمالي لدرعا عن ريفه الجنوبي الشرقي وقطعت بذلك طرق إمدادات المسلحين بين الريفين.

وقال مصدر عسكري، أن الجيش تمكن من استعادة السيطرة على كامل منطقة “اللجاة” بريف درعا الشرقي، تزامنا مع بدء وحدات منه باقتحام بلدتي ناحتة ومليحة شرقية وسط انهيار تام في صفوف مسلحي النصرة.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here