: طالبت دولة قطر، أمس الجمعة، مجلس حقوق الإنسان ب‍الأمم المتحدة بتعليق عضوية كل من السعودية والإمارات العربية المتحدة في المجلس.

 

ووفقا لما نشرته صحيفة الوطن القطرية، ان طلب قطر جاء على لسان رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان علي بن صميخ المري، في مؤتمر صحفي عقده بمقر الأمم المتحدة بجنيف، حيث أكد فيه أن “ذلك جاء بعد الانتهاكات الجسيمة والممنهجة ضد الشعب القطري، وفقا للبند 8 من قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 251\60 بتاريخ 15 اذار 2006 بشأن إنشاء مجلس حقوق الإنسان”.

وتابعت الصحيفة، أن “المري دعا الحكومة القطرية إلى اللجوء لمجلس الأمن لتحديد مسؤولية دول الحصار حول الإجراءات غير القانونية التي اتخذتها دول الحصار ضد قطر، والتي ترقى إلى جريمة العدوان والحرب الاقتصادية والعقوبة الجماعية ضد الشعب القطري”.

وأضافت الصحيفة أن “المري طالب مجلس حقوق الإنسان بإصدار قرار ضد انتهاكات حقوق الإنسان الناجمة على الحصار، والأخذ بعين الاعتبار النداءات والتقارير الصادرة عن المقررين الخواص وتقرير البعثة الفنية للمفوضية السامية لحقوق الإنسان”.

 

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here