أعلن الحشد الشعبي، الأربعاء، وضع خطط استراتيجية لتأمين الأراضي الزراعية من الكوارث الطبيعية في قواطع المسؤولية.

وقال موقع اعلام الحشد ان ” ألوية الحشد الشعبي وضعت خططا استراتيجية محكمة لتأمين الأراضي الزراعية بواسطة كاميرات المراقبة وتكثيف طلعات الطيران المسير وتسير دوريات على 24 ساعة لمواجهة الكوارث الطبيعية و أي عمل تخريبي ان وجد “، لافتا الى ان “هذه الخطط شملت قاطع الصينية والجزيرة في صلاح الدين ضمن مسؤولية لـ 51 و91 و31 و9 للحشد الشعبي بالتنسيق مع القوات الأمنية.

بدورهم ثمنوا أهالي صلاح الدين دور الحشد الشعبي في مساعدة المزارعين بدرء خطر الكوارث الطبيعية من الحرائق والفيضانات الموسمية “, مؤكدين ” ان الحرائق لم تقع بفعل فاعل أنما تم حرق بعض الأدغال القريبة من المزارع وبحكم تغير المناخ وزيادة سرعة الرياح انتقلت النيران الى الأراضي الزراعية “، موضحين انه “كل ما يشاع عكس ذلك مصدرها جهات مغرضة لم تروق لهم استقرار البلاد”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here