شهدت تصفيات كأس أمم أفريقيا لكرة القدم نتائج متباينة للمنتخبات العربية امس السبت، فبينما نجح المغرب وتونس في تحقيق فوز صعب، انهار منتخبا ليبيا والسودان بنتيجة ثقيلة أمام نيجيريا والسنغال على التوالي.

وضمن منافسات المجموعة الثانية أحرز فيصل فجر هدفا من ركلة جزاء في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع ليقود المغرب لفوز صعب 1-صفر على جزر القمر في الدار البيضاء.

واحتاج منتخب المغرب، الذي شارك في كأس العالم الأخيرة بروسيا لركلة جزاء في الدقيقة السابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع ليفشل خطة دفاع جزر القمر ويحقق فوزه الثاني في ثلاث مباريات.

بهذا رفع المنتخب المغربي رصيده إلى ست نقاط في المركز الثاني متأخرا بنقطة واحدة عن الكاميرون التي تغلبت على مالاوي 1-صفر أمس الجمعة.

ويحتل منتخب جزر القمر المركز الرابع الأخير في المجموعة بنقطة واحدة متأخرا بنقطتين عن مالاوي ثالثة الترتيب.

وفي تونس أحرز المدافع ياسين مرباح هدفا في الدقيقة 17 منح منتخب نسور قرطاج فوزا صعبا على منتخب النيجر.

بهذه النتيجة استعادت تونس صدارة المجموعة العاشرة برصيد تسع نقاط في المركز الأول، بينما تجمد رصيد النيجر عند نقطة واحدة في المركز الرابع الأخير.

أما في المجموعة الخامسة، فقد اكتسح منتخب نيجيريا ضيفه الليبي برباعية نظيفة، سجل أوديون إيغالو ثلاثة أهداف (هاتريك) في الدقيقة الرابعة (من ضربة جزاء) و58 و69، بينما سجل سامويل كالو الهدف الرابع في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للمباراة.

ورفع منتخب نيجيريا رصيده إلى ست نقاط في المركز الثاني خلف جنوب أفريقيا المتصدر، وتوقف رصيد المنتخب الليبي عند أربع نقاط في المركز الثالث.

وضمن منافسات المجموعة الأولى، أحرز السنغال ثلاثية في مرمى ضيفه السوداني.

سجل أهداف أسود التيرانغا بايي أبو سيسي في الدقيقة 17، وإدريسا غاي بعدها بدقيقة، وأضاف مباي نيانغ الهدف الثالث في الدقيقة 50.

ورفع المنتخب السنغالي رصيده إلى 7 نقاط متقاسما الصدارة مع مدغشقر، في حين يقبع منتخب السودان في مؤخرة الترتيب بلا رصيد.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here