فبحسب موقع CNN الأميركي، يتنبأ نموذج أعدّه عدد من اقتصاديي « غولدمان ساكس للاستثمارات البنكية » أن فريق الصغار الموهوبين الإنكليزي سيصل إلى نهائي كأس العالم، وهناك سيلتقون بالبرازيل.

وقد ارتفعت آمال الجماهير الإنكليزية بعد فوز منتخب بلادهم على بنما 6-1 الأحد 24 يونيو/حزيران، وقبلها الفوز على منتخب تونس 2-1، فتأهَّلت إنكلترا من مجموعتها إلى الدور الثاني.

ومع ذلك؛ يشكك الكثيرون في مصداقية توقّعات البنك الاستثماري بشأن إنكلترا، بالنظر إلى سجل البلاد الضعيف في البطولة؛ حيث فازت بكأس العالم مرّة واحدة فقط في العام 1966، ووصلت إلى الدور قبل النهائي في العام 1990.

وحققت غولدمان ساكس نجاحاً كبيراً في التنبؤ بإنجازات إنكلترا وبلجيكا ضد بنما وتونس على التوالي، لكنها أخطأت في التنبؤ بالهزيمة التي لحقت ببولندا على يد كولومبيا.

تقرير « غولدمان ساكس » قال إن « النموذج فوجيء أيضاً بخسارة بولندا أمام كولومبيا بنتيجة 3-0 ».

ويعتمد تحقق توقّعات مواجهة البرازيل وإنكلترا في المباراة النهائية على بعض النتائج المفاجئة للمراحل القليلة المقبلة من كأس العالم.

وتواجه إنكلترا تحدياً كبيراً للوصول إلى المباراة النهائية؛ فإن صحّت توقّعات البنك الاستثماري، سيتعيّن إذاً على الفريق الشاب الفوز على كولومبيا والمكسيك، ومنتخب إسبانيا الفائز بكأس العالم 2010.

 

ويتوقّع البنك الاستثماري أن البرازيل ستهزم إنكلترا في المباراة النهائية.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here