ضمنت الرومانية سيمونا هاليب، الاستمرار على قمة التصنيف العالمي للتنس، بعدما تأهلت إلى دور الثمانية في بطولة إيطاليا المفتوحة، بدون لعب، عقب انسحاب الأمريكية ماديسون كيز، بسبب الإصابة، اليوم الخميس.

وكانت هاليب، بحاجة لبلوغ دور الثمانية على الأقل وتحقيق نتيجة أفضل من كارولين فوزنياكي، المصنفة الثانية عالميا، لتحتفظ بصدارة التصنيف، قبل انطلاق بطولة فرنسا المفتوحة.

ولم تستطع كيز، وصيفة البطلة في روما عام 2016، نزول الملعب بسبب إصابة في الضلوع.

وقالت اللاعبة الأمريكية “شعرت بآلام في الضلوع خلال مباراة الأمس، وبعد أن حاولت الإحماء، كان الألم لا يزال موجودا”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here