نبّه بعض العلماء، في دراسة أجريت حديثا، ونشرت في “Nature Microbiology”، إلى تناول الأرز والمعكرونة إذا كانت مطبوخة منذ بضعة أيام وتم تخزينها.

وجاء في الدراسة أن تلك الأطعمة يمكن أن تتسبب في تكوين بكتيريا تؤدي إلى التسمم الغذائي، وحتى إلى الموت.

وعادة ما ينصبّ اهتمام الناس على اللحوم والدواجن والأسماك التي تخزن في الثلاجة لبضعة أيام، ظنا منهم أن البكتيريا الضارة بالإنسان يمكن أن تصيب هذه الأطعمة، بينما لا يهتم أحد بالأرز أو المعكرونة.

ويشك العلماء في أن هناك بكتيريا قاتلة محتملة باسم “باسيلوس سيريوس” (Bacillus cereus)، يمكن أن تتكاثر في هذه الأطعمة (الأرز والمعكرونة)، وفقا لما نشره موقع “Siencealert”.

وحذر صاحب الدراسة، الباحث الأسترالي من الجامعة الأسترالية الوطنية، ماتور أنوكريتي، من خطورة تلك البكتيريا الشائعة، حيث أنها “تعيش في أي بيئة تجدها صالحة لبقائها مثل التربة والحيوانات والحشرات والغبار والنباتات”، وقد تعيش “باستخدام العناصر المغذية من المنتجات الغذائية، بما في ذلك الأرز ومنتجات الألبان والتوابل والأطعمة الجافة والخضروات”.

وأما عن الحالات المميتة للإصابة بهذه البكتيريا، فقد تم الإبلاغ عن حالة 5 أطفال من عائلة واحدة عام 2005، أصيبوا بالمرض جراء تناولهم لسلطة معكرونة طبخت قبل 4 أيام، فعانى جميع أفراد العائلة من تسمم غذائي بدرجات مختلفة، بل وتوفي الابن الأصغر.

ويتابع أنوكريتي قائلا إن “بكتيريا (باسيلوس سيريوس) يمكن أن تنتقل عن طريق الغذاء، لكن العدوى بها لم ترصد بسبب أعراضها الخفيفة بشكل عام، لكن حالة مستعصية كهذه تؤكد على احتمال خطورة هذه البكتيريا بسبب ما أحدثته من فشل بالكبد”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here