حذر البروفيسور في مؤسسة القلب البريطانية ديفيد نيوباي، من ضرورة الانتباه إلى تورم القدمين، كاشفا انه “مؤشر للإصابة بأمراض خطيرة” مطالباً بـ”الفحص المبكر فور الانتباه لأعراض التورّم”.

ونقل موقع “إكسبريس” البريطاني قوله، إنه “لا ينبغي تجاهل هذا، خاصة إذا أصبح الكاحلين متورمين جدا، لأنه قد يكون علامة على قصور القلب”.

أوضح نيوباي أن تورم الكاحلين قد يكون أيضا نتيجة لعوامل أخرى، مثل تناول أدوية معينة، كأدوية علاج ضغط الدم المرتفع، داعيا الأشخاص الذين يعانون من مثل هذا الورم، مراجعته مع طبيبهم بشكل سريع.

كما أن أمراض الكلى أو الرئة، وسوء التغذية، وأمراض الكبد، يمكنها أن تؤدي إلى تورم الكاحلين.

ومن الأعراض الأخرى التي يجب الانتباه لها، كونها علامة على الإصابة بنوبة قلبية، هي الشعور بألم مستمر في المعدة.

إلا أنه ونظرا لقرب القلب والمريء والمعدة من بعضهم، فإن التحدي بالنسبة للمصابين وللأطباء هو تحديد ما إذا كانت الآلام ناجمة عن الحرقة مثلا وعسر هضم، أم نوبة قلبية.

وتشمل علامات التحذير الأخرى، التعرق المفرط، أو وجود ألم في الفك، أو الشعور بالغثيان المستمر.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here