يكاد لا يخلو بيتاً من البيض، فالكثير منا يتناوله اسبوعياً مرتين أو ثلاثة، مسلوقاً أو مقلياً أو مكوناً في أحد أنواع المعجنات والأطعمة المختلفة، ومع ذلك فإنه من الأطعمة الحساسة التي أي تلف بها يتسبب بالإصابة بالتسمم الغذائي. لذا من الجدير معرفة الحقائق التالية للإستمتاع بتناول البيض بكل إطمئنان.

البيض يمكن حفظه خارج الثلاجة

البيض البني ليس أفضل من البيض الأبيض

يخال البعض أن البيض ذو القشرة البنية ذو قيمة صحية أفضل من البيض ذو القشرة البيضاء، وهذا ليس حقيقياً، الأمر لذلك أن لون ريش الدجاجة، فالدجاجة البيضاء تضع بيضاً أبيضاً، والبنية تضع بيضاً بنياً.

 لون الصفار

يتم تحديد لون الصفار للبيضة بحسب نوع العلف الذي يقدم للدجاجة، فالبيض ذو الصفار الفاقع، يكون الدجاج فيه متغذي بطريقة طبيعية عل الخضار الأخضر أما ذو الصفار المتوسط فيكون متغذي على الذرة، أما الصفار الفاتح، يكون الدجاج متغذي على الحنطة.

فترة الصلاحية

عندما تشترين البيض في المرة القادمة، أحرصي على قراءة فترة بداية الصلاحية، وعدم الإعتماد على فترة إنتهاء الصلاحية، فالبيض يجب أن يؤكل خلال فترة 3-4 أسابيع من تاريخه، كما يمكن معرفة إن كان البيض صالحاً من رائحته.

مصطلهات تهمك ومصطلهات تهمليها

هنالك بعض الملاحظات على عبوات البيض البعض منها مهماً والآخر ليس ذو أهمية، ومنها:

Cage-free، أي أن الدجاج يربى في خن الدجاج وليس في أقفاص، وهي طريقة أكثر صحية لتربية الدجاج وإنتاج البيض بشكل طبيعي.

Natural: يمكن أن يشمل أي نوع من البيض، لذا فإن هذا المصطلح غير ذي أهمية.

Free-range: ومعناه أن الدجاج يسمح له بأن يتجول في الحقول، لكن ليس لفترات طويلة، أي أنه مصطلح غير ذي أهمية.

Certified Organic: هذا المصطلح معناه أن الدجاج يتغذى على الحضروات والمواد الطبيعية غير المعالجة جينياً أو كيمائياً، وهو النوع الأكثر صحياً.

لا تهتم بشأن الكوليسترول

 

تحتوي البيضة الواحدة على 2/3 من المعدل الذي ينصح بإستهلاكه يومياً، لكنه لا يعد كمية كبيرة لتناولها، فخبراء التغذية يحثون على تناول البيض لأن الكولسترول الذي فيه لا يؤثر على صحة القلب سلبياً.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here