يؤدي شرب الماء وقوفا إلى ضرب الجزء السفلي من المريء، الذي بدوره يصيب العضلة العاصرة، وهي العضلات التي تربط المريء بالمعدة.

 عسر الهضم

عندما يجلس الشخص ويشرب الماء، تكون عضلاته ونظامه العصبي أكثر ارتياحا بشكل عام مما هي عليه عندما يكون واقفا، وهذا يجعل نظامنا العصبي يوصل رسالة إلى الجسم بسرعة لهضم الماء مع المواد الغذائية الأخرى التي أكلناها، بينما قد يسبب شربه وقوفا عسرا في الهضم.

ضرر على الكلى

عندما نشرب الماء أثناء الوقوف، لا يتم ترشيح المياه بشكل صحيح من قبل الكليتين، بالتالي تعود المخلفات إلى المثانة وتختلط مع دمائنا، ما قد يتسبب بتلف الكلى.

مستويات حمض مركزة

 المياه ليست حمضية بطبيعتها ولا قلوية، ومع ذلك فإنها تساعد في تمييع المستويات الحمضية في الجسم، ويجب تناول الماء بدفعات صغيرة أثناء الجلوس، حيث يساعد هذا الوضع في تخفيف مستوى الحموضة في الجسم.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here