الخطة المناسبة لفئة الدم A. الفئة A تعني المزارع

– فئة الإنسان النباتي الأول.

– يحصد ما يزرعه.

– جهاز مناعة متساهل.

– يتكيف جدًا مع العادات الغذائية الخاصة به والأحوال البيئية التي تناسبه.

– يتحمّل الضغط النفسي بشكل أفضل إذا اعتمد وسائل فعّالة للإسترخاء.

– يحتاج طعاماً نباتياً ليبقى نحيفاً وقادراً على الإنتاج.

يتمتع من يحمل فئة الدم A بالنشاط والإنتاج إذا اتبع أنظمة غذاء نباتية. إنها صفة موروثة من أجداده المزارعين الذين استقروا في أراضيهم.

الذين يحملون الفئة A بدمهم معرّضون للإصابة بأمراض القلب، السكري والسرطان. لكن الإصابة بهذه الأمراض ليست أمراً قدرياً محتوماً. فثمة مورثة إيجابية تحملونها من أجدادكم هي القدرة على استعمال أفضل ما يمكن أن تقدمه الطبيعة لمصلحتكم.

ما الذي يجعل أصحاب الفئة A ينحفون؟

ستفقدون الوزن الزائد بشكل طبيعي إذا اعتمدتم النظام الغذائي الخاص بفئة دمكم. وإذا كنتم معتادين على أكل اللحوم، فستخسرون الوزن بسرعة في البداية، وأنتم تلغون المأكولات المؤذية في نظامكم الغذائي. لربما لاحظتم أنكم عندما تأكلون اللحوم الحمراء تشعرون بالكسل وتكونون أقل نشاطاً مما لو تناولتم البروتينات النباتية.

تخزن الفئة A اللحوم على شكل دهون. ونسبة الأحماض في معدتهم منخفضة جداً نتيجة التكيّف الذي حصل مع أجدادهم، حين أجبرتهم الظروف البيئية على الإكتفاء بالنظام الغذائي النباتي للبقاء على قيد الحياة.

يجد أصحاب الفئة A صعوبة في هضم الحليب ومشتقاته أيضاً. فهذا النوع من الأغذية يثير لديهم اضطراباً في إفراز الأنسولين الذي يشكل عاملاً من عوامل إبطاء عملية الأيض. إضافة إلى احتواء الحليب ومشتقاته على نسبة عالية من الدهون المشبّعة التي تؤذي القلب وتؤدي إلى سمنة مفرطة ومرض السكري.

يستطيع أصحاب هذه الفئة أن يأكلوا القمح ومشتقاته. انما باعتدال لئلا ترتفع نسبة الحوامض في نسيج عضلاتهم.

لا تستطيع فئة A حرق الطاقة بسرعة، الأمر الذي يؤدي إلى إعاقة عملية حرق الشعرات الحرارية وتحويلها إلى طاقة لدى الفئة A وعليهم أن يتناولوا مأكولات متنوّعة جداً، صحية وقليلة الدهون، على أن يوازنوا ما بين الخضار والحبوب. وعليهم أن ينتبهوا لبعض أنواع الطعام لأنها تؤثر سلباً على مسألة خسارة الوزن، ولبعض أنواع الطعام الأخرى لأنها تساعد على النحافة، وفيما يلي دليل مبسّط.

مأكولات تساهم في زيادة الوزن لفئة A

اللحوم

– لا يتم هضمها كما يجب.

– يخزنها الجسم كدهون

– تزيد السموم في الجهاز الهضمي.

الحليب ومشتقاته

– يعيق أيض العناصر الغذائية

العربي اليوم

– يزيد الإفرازات المخاطية

الفاصوليا (الكليوية الحمراء والخضراء)

– تعيق افراز الأنزيمات الهضمية

– تبطيء عملية الأيض

القمح (بإفراط)

– يخفّض عملية الأنسولين

– يضعف عملية حرق السعرات الحرارية

مأكولات تساعد على خسارة الوزن الزائد

الزيوت النباتية

– تساعد على هضم الطعام جيّداً

– تمنع احتباس الماء في الجسم

المأكولات المصنوعة من فول الصويا

– تساعد على هضم الطعام جيّداً

– يتم تحويلها إلى عناصر غذائية

– يستفيد منها الجسم بسرعة

– تنشط الوظائف المناعية

الخضار:

تساعد على حصول عملية أيض فعّالة

– تسهل حركة المرور المعوي

الأناناس

– يساعد على حرق الوحدات الحرارية

 

– يسهل حركة المرور المعوي

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here