هذة ليست نكتة بل واقع حيث قامت كلية الطب بالسماوة بأستيراد أربعة جثث من ألمانيا تحت يافطة ( لتدريس مادة التشريح البشري ) سعر هذه الجثث الأربعة 587,000 أكثر من نصف مليون دولار ، بل وقامت نفس الكلية قبلها بأستيراد أعضاء بشرية من ألمانيا و يبدو هذه الخطوة كانت جس نبض قبل أن تنفتح قريحتهم على أستيراد الجثث كاملة !!

 

الفساد والعبث والتدمير الذي يضرب العراق لايوجد له مثيل بكل الكرة الأرضية ، مئات الجثث مجهولة الهوية بالعراق متروكة بالطب العدلي ناهيك عن جثث الحروب وخاصة من داعش وغيرها . العراق بلد الموت والقهر والضيم يستورد جثث وبأرقام خيالية من حصة البترو دولار ومن حصة فقراء السماوة !

 

ثم اذا كان لابد من ذلك فهل هذه جثة أنشتاين أبو الفيزياء الحديثة ليدفع بها أكثر من نصف مليون دولار !!

 

لعنة الله عليكم لم يبقى باب للفساد لم تطروقه لقد أصبح الفساد جريمة منظمة رسمية وعلنية دون خوف أو حتى خجل لحد أستيراد الجثث في بلد أصلآ لايجيد غير صناعة الموت وتوسيع المقابر !

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here