أكّدت دراسة أميركية لأوضاع السوق، أنّ وتيرة تحديث مستخدمي الهواتف الذكية لهواتفهم تراجعت خلال العام الحالي، وهذا ما ينعكس على الشركات العاملة في هذا المجال مثل “غوغل” و”أبل”.

واعتمدت الدراسة التي نشرتها شركة “NBD” للخدمات الاستشارية على تحليل بيانات 3650 مستخدماً للهواتف الذكية في الولايات المتحدة، في وقت لاحق من العام الحالي.

واكتشفت الدراسة أنّ حوالي ربع المستخدمين احتفظوا بهواتفهم الذكية السابقة لأكثر من 3 سنوات.

وهذه النسبة زادت بمقدار 18% خلال العامين الماضيين، في الوقت نفسه أظهرت الدراسة أن 29% من المستخدمين يحتفظون بهواتفهم الحالية لأكثر من عامين.

وأشار موقع “تك كرانش” المتخصص في موضوعات التكنولوجيا إلى تباطؤ وتيرة تغيير الهواتف الذكية نتيجة ارتفاع الأسعار من ناحية وعدم وجود مزايا جديدة مهمة في الأجهزة الأحدث، مضيفا ًأن هذا الوضع أدى إلى تراجع مبيعات شركات صناعة الهواتف الذكية.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here