نشر موقع الحشد الشعبي في العراق يوم امس الثلاثاء احصائية عن عملية إرادة النصر الاكبر بعد عمليات التحرير والتي شملت تفتيش وتطهير الصحراء الكبرى بمساحة 27,985 كم2 والواقعة بين ثلاث محافظات هي الانبار ونينوى وصلاح الدين وصولا الى الحدود الدولية.

وتبين الارقام التي استندت على بيانات العمليات المشتركة، ان “العملية انطلقت في 7 / 7 / 2019 بثلاثة محاور، الاول في الانبار وشاركت فيه ألوية الحشد )١٣ ، ١٧ ، ١٨ ، ١٩( والثاني في صلاح الدين بمشاركة ألوية الحشد (٦، ٤٢ ، ٤١ ، ٥١ ، ٣١، ٣٥ ، ٢٥) اما الثالث فهو محور نينوى وفيه ألوية الحشد (٤٠ ، ٣٣، ٢٩ ، ٥٣ ،٣٠ ، ٤٤ ،١٥ ، الفوج الاول) بإسناد الجيش العراقي، طيران الجيش و القوة الجوية”.

اما حصيلة الاهداف المتحققة فهي “مقتل 11 داعشيا والقبض على 8 آخرين وتفكيك 81 عبوة ناسفة وحزامين ناسفين و 78 قنبرة هاون 12 ملم و 32 قذيفة 155 ملم وقذيفة مدفع نمساوي”، فضلا عن “ضبط 101 مضافة وتسعة انفاق و6 معامل لتصنيع العبوات ودار مفخخ ومعسكرين ومركز اتصالات داعش في الجزيرة و 5 دراجات نارية و4 عجلات و4 صواريخ دبابة وصاروخين نمساويين محليي الصنع”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here