دمرت قطعات الحشد الشعبي، الثلاثاء، معسكرا لتنظيم “ داعش” الإجرامي يضم مواد طبية وأجهزة الكترونية وسلاح ومتفجرات جنوب غرب نينوى
وذكر بيان لإعلام الحشد أن “قطعات الحشد الشعبي التي انطلقت من محافظة نينوى قبل يومين ضمن عمليات إرادة النصر عثرت اليوم على معسكر للعدو يحتوي على مواد طبية وأجهزة الكترونية متطورة وبدلات عسكرية فضلآ عن أسلحة وعبوات ناسفة ومتفجرات شمال بحيرة سنسول جنوب غرب نينوى”.
واضاف البيان، ان “الحشد دمر المعسكر بالكامل”.
يذكر ان قوات الحشد الشعبي والجيش انطلقت، امس الأول الأحد، بعملية “إرادة النصر” لملاحقة عناصر داعش في الصحراء التي تربط محافظات الأنبار والموصل وصلاح الدين بمساحة تزيد على 30 الف كم2 وصولا للحدود العراقية السورية اذا انهت القطعات التي انطلقت من محافظة صلاح الدين مهامها بصفحتين.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here