اكدت كتائب حزب الله في العراق، ان القوة الامنية التي داهمت احد مقراته كانت تبحث عن والي بغداد، مبينة ان هذا الشخص اعتقلته قوة من الكتائب في احد القواطع.

وقالت الكتائب في بيان لها، ان “القوة الامنية التي داهمت احد مقراتنا، كانت تبحث عن والي بغداد المجرم زياد خلف”.

واضافت الكتائب ان “هذا الشخص اعتقلته قوة من الكتائب قبل ثلاثة ايام في احدى قواطع المواجهة، مؤكدة ان “له ارتباط بحزب البعث المحظور”.

 

وكانت مصادر قد تحدثت بين مواجهات حصلت بين قوات الامن وعناصر من كتائب حزب الله في شارع فلسطين ببغداد حينما داهمت قوة امنية احد مقرات كتائب حزب الله لاعتقاله احد عناصره على اثرها حدثت المواجهات، دون ذكر المزيد من التفاصيل 

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here