باشرت قوات الحشد الشعبي والاستخبارات والطيران المسير والمفارز الطبية بالانتشار صباح اليوم الخميس لتأمين الزيارة الشعبانية الموافق يوم الأحد المقبل.

وقالت مديرية العمليات في الحشد في بيان انه، منذ صباح اليوم باشرت قطعات الحشد الشعبي بالانتشار لتأمين الزيارة بمناسبة ولادة الإمام محمد بن الحسن المهدي في ١٥ شعبان ضمن قاطع عمليات الفرات الأوسط والطرق المؤدية إلى مدينة كربلاء المقدسة.
وأضاف البيان ان، الحشد أمن الدعم اللوجستي والمفارز الطبية، فضلا عن تكثيف الجهد الاستخباري والطيران المسير والاستعداد لمعالجة النيران المباشرة وغير المباشرة.

وأشارت الى ان، الحشد نفذ عمليات دهم وتفتيش بالتنسيق مع القوات الأمنية ضمن قاطع المسؤولية، مؤكدا ان، الإجراءات ستستمر لحين انتهاء مراسم الزيارة.

ويحيي الملايين من المسلمين في كل عام الذكرى السنوية لولادة الإمام المهدي (ع) التي تصادف النصف من شهر شعبان، وسط إجراءات أمنية مشددة.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here