كشف قائد ميداني في الحشد الشعبي، الخميس، عن تعرض قوات الحشد الشعبي الى استفزازات متكررة من قبل القوات الأميركية، مبينا أن تلك الاستفزازات تتمثل بالطيران المنخفض فوق المقاتلين او اجراء عمليات استعراضية.

ونقلت صحيفة “العربي الجديد” في تقرير عن القائد الميداني حيدر الغريباوي قوله، إن “المقاومة الإسلامية نجحت في خطوة استباقية وتمركزت في القاعدة بشكل كامل، بعد تحركات أميركية فهم منها أنها تهدف لأخذ هذه القاعدة أيضاً والتمركز فيها”.

وأضاف، أن “القوات الأميركية استفزت فصائل المقاومة الإسلامية من خلال طيران منخفض فوقهم، أو إجراء عمليات استعراضية بمناطق تواجدهم أو في محيطها، لذلك تم تعزيز قواتنا هناك تحسباً من مخططات أميركية صهيونية”.

ولفت الغريباوي إلى أن “هناك توجيهات من أعلى المستويات لعدم الانجرار إلى مواجهة قد تتخذها واشنطن ذريعة جديدة للتصعيد”.

وكانت مصادر صحافية، كشفت اليوم الخميس، عن سعي الولايات المتحدة الأميركية للسيطرة على الطريق الدولي عبر التمركز في قاعدة مهجورة في صحراء محافظة الأنبار.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here