دعا القيادي في الحشد الشعبي هاشم الموسوي، الثلاثاء، الحكومة العراقية لاتخاذ جملة من القرارات تجاه الولايات المتحدة الأمريكية ومحاسبتها دوليا بعد نقل مروحياتها عدد كبير من قيادات داعش الإرهابي من الراضي السورية نحو العمق العراقي.
وقال الموسوي في تصريح صحفي إن “نقل عناصر داعش الإرهابي من الأراضي السورية نحو العراق بالمروحيات الأمريكية تعد إدانة دولية كبيرة ارتكبتها واشنطن لانتهاكها امن البلاد ودعمها المجاميع المسلحة بصورة علنية”، لافتا إلى إن “التحالف الدولي مارس الكثير من عمليات الإنزال الجوي لإنقاذ عناصر داعش الإرهابي خلال عمليات التحرير في المحافظات الغربية من البلاد”.
وأضاف أن “نقل قيادات داعش الإرهابي بالمروحيات الأمريكية حصل لفتح ممرات أمنة لها لاعادتها الى البلاد مرة أخرى”، داعيا “الحكومة ومجلس النواب للإسراع في التصويت على إخراج القوات الأمريكية واتخاذ قرارات سياسية ودولية تجاه انتهاك واشنطن لأمن البلاد”.
وبين أن “وادي حوران ومناطق شرق الفرات استغلتها القوات الأمريكية في إنشاء المحميات لعناصر داعش الإرهابي وتمنع وصول القوات الأمنية إليها”، مبينا إن “الحكومة ملزمة خلال الوقت الحالي بالقيام بعمليات عسكرية كبرى للقضاء على المجاميع المسلحة في تلك المناطق لقطع تمويل المجاميع المسلحة”.
وكان الخبير الامني احمد الشريفي قد حذر، اليوم الثلاثاء، من قيام أميركا بنقل داعش الإرهابي عند الحدود العراقية مع سورية بواسطة المروحيات الى مناطق خلف القوات الأمنية العراقية، مبيناً ان القضاء على الارهاب يحتاج الى الحل السياسي وقطع مصادر التمويل.
وكانت عدد من وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي قد نشرت مقطع فيديو يظهر من خلالها قيام المروحيات الأمريكية بنقل عناصر داعش الإرهابي من الأراضي السورية نحو العمق العراقي.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here