الخبر المصور الذي بثته القنوات الفضائية التركية لدبلوماسيين سعوديين يحرقون اوراقا في (برميل) بعد مقتل خاشقجي بيوم واحد، ذكرني بأمي يرحمها الله، عندما بدأت حملة المداهمات والاعتقالات في العام ١٩٧٨، واعتقل عدد كبير من شباب المنطقة ومن أصدقائي. عدت الى البيت ليلا وشاهدت النار المتصاعدة من تنور أمي من على سطح الدار تضيء الظلام.

كانت بيوتنا متراصة وكنت وانا يافع حريصا على سماع الدعاء الغريب لجارنا خزعل بين صلاة المغرب والعشاء:(اللهم سلط جلابك على اعدائي واعدائك). كان الدعاء ترجمة عراقية للدعاء:( اللهم اضرب الظالمين بالظالمين واخرجنا منهم سالمين).

نشاطي المركز على مواقع التواصل لتغطية اخبار جريمة مقتل خاشقجي. قوبل ببعض ردود الأفعال: منها اتصالات من أصدقاء، وبعض الرسائل والتعليقات. بعضهم استنكروا علي تطرقي لمقتل خاشقجي بهذه الكثافة، حتى ان أحدهم كتب :(خاشقجي عميل وانتهى دوره فقاموا بتصفيته) أجبته: عميل لمن وهل من صفاه وطني وليس عميلا او قومي عربي مثلا؟

لماذا يراد السكوت عن هذه الجريمة ولمصلحة من؟

الموقف المتوقع لكل إعلامي حر ادانته لعملية القتل الوحشية التي تعرض لها خاشقجي، مهما اختلفنا معه في مواقفه العدائية من العراقيين، حين كان مؤيدا للحصار الظالم على الشعب العراقي ومواقفه المتأخرة كانت بالضد من العراق وجيشه وحشده وقواه الوطنية.

نشاطي في النشر بشبكات التواصل الاجتماعي والتركيز على فضح القتلة وتضامني مع المغدور خاشقجي لا حبا بموسى بل كرها بفرعون كما قال المثل.

أتمنى ان يبقى محمد بن سلمان بمنصبه ويصبح ملك المملكة القادم، لان عدم خبرته ورعونته وطيشه هو من سيتسبب بنهاية حكم ال سعود، وهذه أمنية كل أهالي ضحاياهم بكل الأرض. خلعه وجلب اخر سيطيل حتما من عمر حكمهم الإجرامي.

هذه الجريمة ان لم تكن سببا بنهاية حكمهم فأكيد انها أضعفتهم وستلحقها تنازلات: ستتوقف حرب اليمن، وتكف يدهم عن سوريا والعراق ولبنان وباقي البلدان التي أدموا شعوبها.

جريمة خاشقجي وتبعاتها وارتداداتها على السعودية استجابة عملية لدعاء الشعب اليمني وكل ضحايا ال سعود وعوائلهم، وهو ترجمة واقعية لهيمنة ظالم البيت الأبيض على الظلام في السعودية.

(ولو أني بليت بهاشمي خؤولته بنو عبد المدان

لهان على ما ألقى ولكن تعالوا فانظروا بمن ابتلاني)

حسن الخفاجي

[email protected]

مشاركة

2 تعليقات

  1. قتل الخاشقجي جريمة نكراء وستعري بالدرجة الاولى الأرعن ترومب حامي حمى النظام السعودي المتخلف

  2. السلام عليكم اسااذ حسن
    كما عودتتا داىما كلماتك. تمثل الواقعية وهي تصيب بالصميم. هو فعلا سيكون نهاية ال سعود على يد هذا المعتوه الارهابي الدموي بن سلمان. ولكننا
    نتمنى ان لا يغلق ملف خاشقجي
    قبل فضح كل جرائم ال سعود البشعة
    واتمنى والوقت جدا مواتي وفرصة لن تتكرر للخلاص الابدي. من المجرمين
    المتسلطين على مقدرات المسلمين
    وادعو من خلال هذا الموقع المحترم
    الى توحيد كل جهود الكتاب والمثقفين
    وكل الاقلام الحرة باثارة. وتذكير العالم بكل الجرائم التي. ارتكبوها بحق الشعوب. الامنة وسفك الدماء في كل اقطار الارض
    ولماذا لاتثار قضية تبني الارهاب السعودي لاحداث 11 سبتمبر 2001
    والذي تصر السعوديه كعادتها على ان الارهابيين الذين ارتكبوا هذا الفعل القذر ليسوا. سعوديون
    والارهاب الداعشي. الذي اوجدته وخلقته وترعاه. مهلكةالسعودية الجاهلية
    قتل الحجاج ففي كل موسم. يفقد. العالم الاسلامي كوكبه من ضيوف الرحمن. الذين ذهبوا. في رحاب بيت الله الحرام. وفقدوا في مهلكة ال سعود. التي تنشر الارهاب حول العالم
    والتركيز بالذات. على. ايقاع اكبر قدر ممكن من الطائفة الشيعية.
    وقتل الشيخ النمر واحب ان انوه. بان. تتحرك كل دول العالم ولو ان الوقت قد تاخر. ولكن كلشيئ ممكن
    ارى ان تفتش كل الدول. السفارات والقنصليات التابعه للمهلكة للسعوديه. لتكتشف ورش مماثلة لورشة السلخ. والجزارة كتلك الاي نفذوا فيها قتل الصحفي جمال الخاشقجي. بقنصليتهم المنشارية في اسطنبول
    ثقوا بالله بان العصابة الحاكمة في السعودية ليس لديها اي احترام للنفس البشرية
    فهي وحسب اخلاقياتها المتخلفة لم تفعل شيئ. فالقتل. والغدر وسفك الدماء فعل بسيط ولم تهتز لهم شعرة لو قتلوا شعوبا. باسرها
    كما فعلوا بشعوب اليمن والعراق وسوريا والقائمة طويلة
    تحياتي والف شكر استاذ حسن

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here