أعلن محافظ ميسان علي دواي افتتاح فندق #كورميك_ميسان  , بتكلفة بلغت ((35,000,000)) دولار بمساحة تجاوزت اكثر من ((15.000)) متر مربع.

وذكر رئيس هيئة استثمار ميسان يوسف الساري ان “هذا المشروع تم بعقد مباشر بين محافظ ميسان علي دواي وبين محمد نازك كورك مدير شركة كورك التركية المنفذة للمشروع”.

وأكد الساري ان” دور الهيئة اقتصر على اكمل الاجراءات اللازمة بدخول العمالة الاجنبية فقط”.

فيما كشف مصدر في مكتب نزاهة محافظة ميسان, لروى نيوز, ان” الصيغة التي تم ابرام العقد من خلالها تشوبها الشبهات وانها خارج الضوابط والصلاحيات التي خولها الدستور للمحافظ”.

موضحا ان”هذا المشروع تم بصفقة استثمارية مباشرة بين الهيئة الاقتصادية للتيار الصدري والشركة المنفذة مستغلين منصب محافظ ميسان لتقننين الموضوع,وان هيئة النزاهة بدأت منذ فترة قريبة بجمع المستندات من اجل التحقيق بهذا الموضوع ولكن ضغوط تمارس من قبل التيار الصدري في ميسان وبغداد قد يحول الى غلق التحقيق”.

مستدركا ان”الصدر وتياره يتهمون كل سياسي في البلد بالفساد متناسين انهم من اكثر المتلاعبين بمقدرات الدولة واموال الشعب واخرها صفقة هذا الفندق الذي كان للهيئة الاقتصادية في التيار الصدري نسبة الـ 40% من تكلفة استثماره أي ما يعادل (14.000.000) مليون دولار وتم تغطية مبلغ (21.000.000) مليون دولار من الموازنات الاستثمارية المخصصة لمحافظة ميسان منذ عام 2012 بشكل دفعات من قبل المحافظ”.

 

مؤكدا ان ” سوء التخطيط والفساد المالي والاداري سببا في ان تكون المحافظة تعاني من ازمة مالية و المدارس الطينية لاتزال تشغل الجزء الاكبر في ميسان , ناهيك عن الاهمال والحرمان التي تعانيه الاحياء السكنية كحي الشبانة الذي يقع فيه الفندق!”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here