في مستجدّات العثور على جثتيْ شقيقتين سعوديتين في نهر هدسون بمدينة نيويورك، قال موقع “ديلي بيست” الأميركي إن الفتاتين “تالا 16 عاماً وروتانا فارع 22 عاماً”، كانتا قد طلبتا اللجوء السياسي في الولايات المتحدة، فيما تجري السلطات الأمريكية تحقيقا فيما وصف بأنه وفاة “غامضة”.

وأضاف “ديلي بيست” أن السفارة السعودية بواشنطن طلبت عدة مرات من الفتاتين العودة إلى البلاد بعد طلبهما اللجوء.

وكانت السلطات الأميركية قد وجدت قبل نحو أسبوع الجثتين مربوطتين معا بشريط لاصق عند منطقتي الخصر والقدمين، في قاع النهر بحسب ما نشرت صحيفة “واشنطن بوست”.

العثور على جثتي فتاتين سعوديتين في نهر بأمريكا

وأفاد تقرير الشرطة أنه جرى الإبلاغ عن فقدان الفتاتين بولاية فرجينيا في تاريخ 24 أغسطس/آب الماضي، وھناك احتمال بأن التيار قد جرفھما من منطقة جسر واشنطن للشاطئ في ريفرسليد بارك بنيويورك، حيث أبلغ أحد المواطنين عن وجودھما، وسوف يحدد فحص الطبيب الشرعي أسباب الوفاة.

وقالت والدة الفتاتين للمحققين إنها تلقت اتصالا من مسؤول في السفارة السعودية بواشنطن، في نفس اليوم الذي تم العثور فيه على جثتي ابنتيها، يأمر الأسرة بمغادرة الولايات المتحدة لأن الفتاتين كانتا قد تقدمتا بطلب للحصول على لجوء سياسي في أمريكا، حسبما أفادت شرطة نيويورك الثلاثاء.

وقالت القنصلية السعودية في نيويورك في بيان إنها عينت محاميا لمتابعة القضية.فيما قالت شرطة نيويورك إنها أرسلت محققا إلى فرجينيا.

وقال كبير المحققين ديرموت شيا إن المحققين مهتمون بشكل خاص بمعرفة ما حدث للفتاتين منذ الإبلاغ عن اختفائهما، وما الذي أوصلهما إلى مدينة نيويورك، مضيفا أن المحققين ينظرون في مفاتيح حل القضية عبر دراسة حياتهما قبل الوفاة.

من جهة أخرى يبحث مكتب الطب الشرعي في سبب الوفاة، حيث يشير عدم وجود آثار صدمة على جثتي الفتاتين إلى نظرية أنهما قفزتا في نهر هدسون من فوق جسر جورج واشنطن.

وقالت الشرطة الأمريكية إن الفتاتين انتقلتا مع والدتيهما من السعودية إلى الولايات المتحدة عام 2015، حيث استقرتا في منطقة فيرفاكس، إحدى ضواحي العاصمة واشنطن.

وكانت روتانا تدرس بجامعة جورج ميسون، لكنها تركتها في الربيع الماضي.

ووصف متحدث باسم الجامعة أنباء وفاة روتانا بالمأساوية، وأوضح أن الجامعة تتعاون مع الشرطة في التحقيقات.

وقالت الشرطة إن الفتاتين تركتا منزل أسرتيهما واستقرتا في ملجأ بعد اختفائهما لأول مرة في ديسمبر/كانون الأول 2017، بينما أبلغت الأسرة عن اختفاء الشقيقتين في 24 أغسطس/آب الماضي.

 

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here