ادعى المتحدث باسم رئيس الوزراء أحمد ملا طلال ان “معلومات استخباراتية عن محاولة لاستهداف مناطق حساسة وممثليات دولية”، دون ان يوضح مصدر المعلومات.

وزعم ملا طلال خلال مؤتمر صحفي إنه في الأسبوع الماضي بعد “ورود معلومات استخباراتية عن محاولة لاستهداف مناطق حساسة وممثليات دولية، تعامل جهاز مكافحة الإرهاب بشكل سريع مع تلك المحاولة، على حد زعمه.

وأوضح أن “أمر القبض صدر بحق شخص واحد وتم القبض على 13 شخصاً كانوا متواجدين مع المطلوب”، مشيراً إلى “الإفراج عن 13 شخصاً فقط وأن المطلوب سلم للقضاء، والقضاء هو من سيتخذ الإجراءات المناسبة بحقه”، على حد تعبيره.

وداهمت قوة من جهاز مكافحة الإرهاب، يوم الجمعة، (26 حزيران 2020)، مقراً للحشد الشعبي في إحدى مزارع الدورة، جنوبي العاصمة بغداد، ما أثار غضبا بين فئات الشعب العراقي.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here