قال النائب عن تحالف سائرون برهان المعموري، الأربعاء  إن معارضة تيار الحكمة وكتل اخرى، لحكومة رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي ليست بالمستوى المطلوب، فيما بين أن “سائرون” متمسك بتحالف الاصلاح والاعمار.

وقال المعموري ة إن “تحالف الإصلاح يضم كتلاً كبيرة ساهمت في تشكيل الحكومة”، مبيّناً أن “الانسحابات تأتي على خلفية اختيار بعض الكتل الذهاب صوب المعارضة”.

وبين يجب أن” تكون هناك معارضة حقيقية يكون لها دور في مجلس النواب”، داعياً الكتل إلى أن “لا تكون قدماً في الحكومة والقدم الأخرى في المعارضة”.

وأضاف: “المعارضة يجب أن تكون تقويمية، ولمحاسبة الجهات المقصرة في الحكومة ومراقبة عملها”، لافتاً إلى أن “جميع الكتل السياسية توافقت وشكّلت الحكومة، لهذا، فإن المعارضة اليوم ليست بالمستوى الذي نأمله”.

وأوضح أن “كل كتلة في التحالف لديها رؤيتها الخاصة، وتيار الحكمة تبنى المعارضة وهذا شيء خاص بهم”.

وبين ان “سائرون متمسك بتحالف الإصلاح والإعمار، وليس لديه أي تفرد بالقرار داخل التحالف”.

وأكد عضو المؤتمر العام لتيار الحكمة الوطني، أيسر الجادري، الاثنين 24 حزيران 2019، انسحاب تيار “الحكمة” من تحالف الاصلاح والاعمار بعد ان طلب رئيس التيار عمار الحكيم ايجاد بديل له لرئاسة التحالف.

وقال الجادري في حديث لوسائل اعلام محلية، إن “دعوة الحكيم لإيجاد بديل له لرئاسة تحالف الاصلاح، بعد ان اصبحت الحكمة معارضة، يعني انسحاب الحكمة ايضا من تحالف الاصلاح والاعمار ومعارضتها”.

 

 

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here