اشاد النائب عن تحالف الفتح كريم عليوي، السبت، بانعقاد مؤتمر برلمانات دول الجوار في العاصمة بغداد، عادا اياها خطوة مهمة، فيما اشار إلى أن العراق أصبح محط ثقة دول المنطقة وبيضة القبان لاستقرارها.
وقال عليوي  إن “مبادرة البرلمان العراقي بجمع رؤساء برلمانات دول الجوار خطوة مهمة باتجاه استقرار المنطقة خاصة في ظل وجود خلافات حادة بين السعودية وايران وتركيا والسعودية”, متوقعا “نجاح المؤتمر وتحقيق الاهداف التي تم وضعها من قبل البرلمان العراقي وبالتعاون مع حكومة عادل عبد المهدي”.
واضاف ان “العراق اليوم اضحى موضع ثقة لجميع دول الجوار وكذلك الدول العربية والاسلامية من خلال توازنه في بناء علاقاته مع دول المنطقة بما فيها دول الجوار ورفضه لسياسة المحاور وبهذا اصبح بيضة القبان في ميزان استقرار المنطقة”.
واشار كريم إلى أن “العراق سيحقق من خلال الاجتماع السباعي تفعيل مساهمة تلك الدول في دعم عجلة اعمار العراق من خلال فتح الاستثمارات والمنح”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here