حذر النائب عن محافظة بابل سالم طحمير، الثلاثاء، من خطورة “الدواعش” الموجودين في وادي حوران على امن المحافظة والمناطق القريبة منها، مؤكداً ان جرف النصر مؤمن بشكل كامل من قبل القطعات الامنية والحشد الشعبي، الا ان ذلك يحتاج الى تعزيز كبير في ظل التحركات الاميركية في المنطقة.

وقال طحمير  ان “وادي حوران يحتوي على اكثر من ستة الاف داعشي، الامر الذي يمثل مشكلة كبرى تهدد امن المحافظات المجاورة وخاصة بابل”.

واضاف ان “ملف وجود داعش في الوادي المذكور سيتم طرحه داخل البرلمان من اجل اتخاذ موقف ازاء ذلك، حيث هناك قوة كبيرة للارهابيين في ذلك الوادي”، مبينا ان “اميركا تعيق حركة القوات الامنية والحشد الشعبي ضد المجاميع الارهابية في حوران، ومن المنتظر قرار البرلمان خلال الفصل التشريعي المقبل بهذا الشأن”.

واشار طحمير إلى أن “محافظة بابل وخاصة جرف النصر المحاذية للصحراء الغربية تحتاج الى تعزيز اكبر للقوات الامنية والحشد الشعبي على الرغم من ان الحشد يمسك بزمام الامور وتمكن من تحقيق الامن في تلك المنطقة”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here