اكد الوزير الاسبق جاسم محمد جعفر اليوم الخميس، ان اقليم كردستان لا يفكر بمصلحة الشعب الكردي بقدر ما يفكر بماذا سيستحصل من البقرة الحلوب العراق. وقال جعفر ان ” اقليم كردستان لا يفكر بمصلحة الشعب الكردي فيما يخص الاستفتاء بقدر ما يفكر بماذا يحصل الحزب الديمقراطي من البقرة الحلوبة العراق وبعد حصوله على ارقام خيالية من الموازنة فانه لا يفكر بالاستفتاء ويسعى الى تحويل اقليم كردستان الى منطقة جاذبة بحيث يعتمد كليا على نفسه من مصانع وطرق ومشاريع استثمارية وتحويله الى دولة بحد ذاتها قائمة على اقتصاد قوي لن يستطيع احد الوقوف امامه”. واضاف ان ” الاستفتاء الذي جرى في السابق هو بسبب اعطاء الكرد حقهم الطبيعي في الموازنتين الاخيرتين وعندما لم يفسح له المجال ببيع النفط بدء يفكر بمشروع الاستقلال”. يشار الى ان اقليم كردستان حصل على اكثر من 26% من الموازنة المالية للعام الجاري بحسب خبراء الاقتصاد وهو ما اثار سخط الشارع العراقي والمحافظات الاخرى كونها تحتوي على نسب سكانية اعلى من محافظات الاقليم اضافة الى طاقات نفطية كبيرة جدا.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here