أكد الأمين العام لوزارة البيشمركة جبار الياور، الاثنين، أن القوات القتالية المتواجدة في القواعد الأمريكية المنتشرة في اربيل أرسلت من العاصمة بغداد، فيما بين أن الحكومة الاتحادية هي المسؤول الأول عن دخول إي قوات أجنبية لإقليم كردستان.
وقال الياور  إن “القوات الأمريكية المتواجدة في اربيل لم تأتي من الحدود مع سوريا إنما تم إرسالها من العاصمة بغداد”، لافتا إلى إن “التواجد العسكري الأمريكي في الإقليم حصل بعلم الحكومة الاتحادية ولا يمكن إن يتم زيادته إلى بموافقة بغداد والإقليم”.
وأضاف أن “الحكومة الاتحادية في بغداد تعد الجهة المسؤولة عن دخول إي قوات أجنبية لأراضي البلاد بشكل عام”، مبينا أن “حكومة الإقليم سترفض إي دخول أمريكي لأراضيها دون موافقة الحكومة الاتحادية, كون الأمر يعد انتهاكاً لسيادة البلاد”.
وكان البيت الأبيض قد أعلن بشكل مفاجئ، الأسبوع الماضي، عن سحب القوات الأميركية من سوريا بعد هزيمة عصابات “داعش” الإجرامية.
وأكدت وزارة الحرب الأميركية, الأسبوع الماضي، أن القوات الخاصة المنسحبة من سوريا ستنتشر في محافظة أربيل.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here