أكد المحلل السياسي واثق الهاشمي، الثلاثاء، ان مرشح وزارة الداخلية فالح الفياض لن يلغى ترشحه للمنصب الوزاري، على الرغم من قرار القضاء بعودته الى مناصبه الامنية، لافتاً الى ان الحكومة امام مشكلة جديدة بعد الكابينة الوزارية.

وقال الهاشمي ان “فالح الفياض رفع دعوى قضائية قبل تشكيل الحكومة الجديدة بهدف العودة الى مناصبه التي اقيل منها خلال فترة تصريف الاعمال، وبالتالي فأن القضاء حسم الدعوى لصالحه”، مبينا أن “الفياض لم يتنازل عن وزارة الداخلية، على الرغم من ان الوزارة اثارت الكثير من الجدل وسببت ازمة في المشهد السياسي”.

ورجح الهاشمي ان “يكون التصويت على الكابينة الوزارية بالاغلبية، حيث سيمرر الفياض ومن معه الى المناصب المرشحين لها، خاصة ان الفياض باقٍ كمرشح لمنصب وزير الداخلية”.

وبين ان “فالح الفياض يملك اليوم ثلاثة مناصب امنية، في حين ان رئيس الوزراء وعد بالغاء المناصب بالوكالة خلال فترة ستة اشهر، وهذا الامر سيشكل مشكلة كبيرة اذ سيدخل العراق في صراع جديد حول المناصب”

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here