اكد تحالف البناء، الثلاثاء، وجود ضغوط سياسية لتأخير توقيع رئيس الجمهورية على احكام الاعدام الصادرة بحق الارهابيين، مبيناً ان هناك عدم تنسيق حدث في بعض الاحيان بين رئاسة الجمهورية ووزارة العدل في توقيع الاحكام وتنفيذها.

وقال النائب عن البناء عامر الفايز  ان “تأخر تنفيذ احكام الاعدام، امر شهدناه منذ ان كان الراحل جلال الطالباني رئيساً للجمهورية، كما هو الحال مع الرئيس السابق فؤاد معصوم”.

واضاف ان “المشكلة في احكام الاعدام تتأرجح بين رئاسة الجمهورية ووزارة العدل، حيث تتهم الاخيرة الرئاسة بأنها لاتصدق احكام الاعدام في تلك الفترة”، مبينا أن “هناك ضغطا سياسيا يؤخر تنفيذ احكام الاعدام، خاصة مع الارهابيين الذين يجب ان ينفذ بهم الحكم بشكل عاجل”.

واوضح الفايز، أن “رئيس الجمهورية برهم صالح يحتاج الى ترتيب الامور اولا، ومن ثم التوجه الى تلك الاحكام، كما انه يمتلك شخصية قوية تبعده عن الضغط السياسي، حيث لايوجد اليوم سبب مقنع لقيام الاكراد بالضغط لتأخير احكام الاعدام”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here