اكد النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني بيار سعيد أن حزبه تلقى وعداً بإعادة موازنة 2019 الى وزارة المالية ومجلس الوزراء لغرض تعديلها.

وقال سعيد إنه “في حال لم يتم الموافقة على إعادة الموازنة وتعديل حصة الاقليم فأننا سنلجأ الى الطرق الدستورية والقانونية من بينها تقديم الطعون الى المحكمة الاتحادية او اتخاذ مواقف سياسية”.

وأضاف، أن “هنالك عدم رضا على هذه الموازنة من جميع القوى السياسية العراقية ونحن نريد موازنة تنتشل العراق من وضعه المزري وليست موازنة تشغيلية تخصص لدفع الرواتب فقط”. واشار الى أن “أبرز اعتراضاتنا على الموازنة هي رواتب البيشمركة وحصة الفلاحين في الاقليم وكذلك عدم ادراج محافظة حلبجة بالتخصيصات رغم اقراراها كمحافظة من قبل الاقليم بالاتفاق مع الحكومة الاتحادية”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here