كشف النائب علاء الربيعي، الاحد، عن تحركات نيابية لفتح ملفات الفساد في امانة بغداد ، لافتا إلى أنها تدار بأكثر من 20 مدير عام بالوكالة.
وقال الربيعي إن “أمانة بغداد أساءت للعاصمة بغداد وأوصلتها الى واقع متردي بشكل كبير لا يمكن السكوت عليه ، من تراجع الخدمات وانتشار النفايات والمياه الأسنة وسط المناطق والإحياء السكنية الشعبية وتكسر وتخسفات الشوارع”.
وأضاف إن “هناك شبهات فساد في الكثير من عقود أمانة بغداد وتلكؤ في غالبية مشاريعها”، مشيرا الى انه “سيتم فتح جميع ملفات عقود أمانة بغداد الحالية والقديمة والمحالة للنزاهة والتي لم يتم اتخاذ إجراءات بشأنها وأغلقت بشكل مفاجئ”.
وعزا الربيعي حالات “التلكؤ والفساد في أمانة بغداد الى إدارتها من قبل أمين ووكلاء وأكثر من 20 مدير عام بالوكالة من دون وجود اي منصب تنفيذي فيها أصالة”، داعيا عبد المهدي الى “إنهاء المناصب بالوكالة في أمانة بغداد”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here