بين ائتلاف النصر الاسباب التي حالت دون حصول رئيسه حيدر العبادي على وزارة الخارجية في الحكومة الجديدة، فيما أكد انه سيكون له حصة في الوزارات المتبقية.

وقالت النائبة عن الائتلاف ندى شاكر في تصريح اوردته صحيفة “العربي الجديد” إن “عبد المهدي كان وعد العبادي بإعطائه وزارة الخارجية ليصبح وزيراً عليها، لكن المشكلات السياسية حالت دون توزير العبادي”. وأضافت شاكر، “بما أن النظام عاد إلى المحاصصة الحزبية، فإن هذا يعني أن للائتلاف حصة من الوزارات المتبقية، لا سيما أن الائتلاف (النصر) يمتلك 42 مقعداً في البرلمان”، لافتة إلى أن “التشنج كان حاضراً في الجلسة البرلمانية السابقة، ولكن في الجلسة المقبلة ربما سيعيد عبد المهدي النظر باختيار شخصيات أكثر كفاءة ومهنية”. وكان مجلس النواب صوت خلال جلسته السابقة على 14 وزيرا في حكومة عادل عبد المهدي بينهم وزير الخارجية محمد علي الحكيم

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here