طالب النائب المستقل عن تحالف البناء عباس يابر، الاحد ، رئاسة مجلس النواب بتشكيل لجنة تحقيقية للوقوف على حقيقة ما أثير من عملية شراء اصوات بين المرشح وضاح الصديد والنائبة السابقة شذى العبوسي، مشيرا إلى عزم النواب اثارة قضية التدخل الأميركي بالانتخابات.

وقال يابر  ، “إننا كنواب مستقلين سنطالب خلال الجلسة القادمة بتشكيل لجنة تحقيقية لمعرفة الكثير من الحقائق بشأن التسجيل الصوتي بين وضاح الصديد وشذى العبوسي”.

وأضاف، أن “الأمر يتطلب من مجلس النواب وقفه حقيقية لإبعاد الشكوك والاتهامات التي تثار حوله من اتهامات جرت في السابق وتجري حاليا عن عمليات بيع وشراء وتزوير لاصوات الناخبين”، مشيرا إلى أن “النواب المستقلين سيثيرون ايضا قضية التدخل الأميركي في الانتخابات”.

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أعلنت، امس السبت، عن رفع دعوى قضائية ضد النائبة السابقة شذى العبوسي ورئيس ائتلاف تضامن وضاح الصديد بعد تسريب مكالمات هاتفية بينهما عن عملية شراء اصوات ومقاعد برلمانية.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here