ذكر مصدر مطلع، الجمعة، 26 تشرين الأول 2018، أن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي استلم وزارتي الدفاع والداخلية بالوكالة، لحين تسمية الوزيرين.

وقال المصدر، بحسب وسائل إعلام محلية، أن “أمراً ديوانيا صدر من مكتب رئيس الوزراء يقضي بتولي رئيس المجلس عادل عبد المهدي مهام وزارتي الداخلية والدفاع بالوكالة، لحين تسمية وزيرين جديدين للداخلية والدفاع”.

وأوضح المصدر، أن الامر الديواني صدر “استنادا لاحكام المادة 78 من الدستور العراقي، وبناء على مقتضيات المصلحة العامة”.

ومنح البرلمان العراقي، الاربعاء 24 تشرين الأول الحالي، الثقة لحكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، وصوت على اختيار 14 وزيرًا من التشكيلة الوزارية التي قدمها الأخير خلال الجلسة، فيما قرر تأجيل التصويت على ثمانية وزراء اخرين بينهم الداخلية والدفاع.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here