دعا النائب عن كتلة صادقون، الجناح السياسي لحركة عصائب أهل الحق، سعد شاكر، الخميس، إلى مزيد من “النضج السياسي” في التعامل مع مرشحي الكتل الاخرى بعد اعتراض تحالف سائرون على مرشحي “كتلة صادقون”.

وقال شاكر في حديث إن “الانتماء السابق لمرشحينا إلى التيار الصدري ليس سبباً كافياً لكي ترفض سائرون –بشدة- ترشيحهم للمناصب الوزارية” ودعا شاكر تحالف سائرون إلى احترام خيارات الكتل الشريكة، مستغرباً إصرار التحالف -الذي ينتمي أغلب أعضائه إلى التيار الصدري- على استبعاد مرشحي الوزارات الذين سبق أن كانوا أعضاءً في التيار قبل أن ينضموا إلى كتل جديدة، كقصي السهيل الذي ترشح لوزارة التعليم، وحسن الربيعي المرشح لوزارة الثقافة. ومرّت كابينة عبدالمهدي بوزارة واحدة لصادقون، وهي العمل لمرشحها باسم الربيعي، بينما انسحب تحالف الإصلاح وأخل بالنصاب قبل استكمال التصويت على بقية الكابينة. ويقول النائب عن صادقون، إن كتلته مصرّة على تمرير مرشحها للثقافة حسن الربيعي، وإنها اتفقت على تأجيل التصويت عليه لحين حسم بقية الكابينة، بينما تشير مصادر مطلعة على الاجتماع الاخير بين عبد المهدي والإصلاح، إلى أن ثلاث وزراء من تحالف البناء تم شطب أسمائهم نهائياً وهم كل من “قصي السهيل لوزارة التعليم، وحسن الربيعي للثقافة، وفالح الفياض للداخلية”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here