كشفت القيادية في حركة التغيير تافكة احمد ،اليوم الخميس، عن وجود ما اسمته باللعبة “الفايروسية” بشان اختيار الوزراء وتشكيل الحكومة المقبلة.

واشارت احمد الى ” وجود لعبة بطريقة غير مباشرة “فايروسية” في تشكيل الحكومة المقبلة على اساس المحاصصة وليس كما يدعي البعض بانها ستكون من المستقلين” لافتة الى ان ” هذه الخطة تتضمن اختيار وزير من كل محافظة وهي محاصصة واضحة ولكنها جاءت بطريقة غير مباشرة لوضع التراب باعين الشعب والتغطية على اعمالهم”.

واكدت احمد ان ” التشكيلة الوزارية القادمة لن تتضمن شخصا مستقلا واحدا اطلاقا” وفيما بينت ان ” من قام بهذه اللعبة هو كل من الكتل السياسية بالتعاون مع رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي بطريقة غير مباشرة” اشارت الى ان ” تحالف سائرون المدعوم من قبل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر يسير ايضا بهذا الاتجاه والاتفاق عبر اجتماعات تعقد خلف الكواليس ولا اساس للمستقلين”.

وتابعت احمد ” التهديد بالمعارضة والغريدات الاعلامية جاءت لإسكات المواطنين ومحاولة للحصول على اكبر قدر ممكن من الغنائم” مبينة ان ” طريقة المحاصصة بدأت باختيار النائب الاول لرئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي”

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here