اكد وزير الخارجية العرقية ابراهيم الجعفري، الاربعاء، ان لدى العراق شكاوى ومطالب بشان اموال عراقية رصدت في لبنان. وقال الجعفري خلال مؤتمر مشترك مع نظيره جبران باسيل خلال زيارته للبنان ان “لدى العراق شكاوى ومطالب بشان اموال عراقية رصدت في لبنان”، معربا عن امله ان “تقوم الحكومة اللبنانية بالتعامل معها حسب العائدية”.

واضاف الجعفري ان “العراق لن يتردد ايضا باعادة اي ديون قانونية لمواطنين لبنانيين تجاه العراق على الرغم من الظروف التي احاطت به خلال التسعينات”، مؤكدا ان “هذه الظروف لن تلغي الحق حتى مع تقادم الزمن”. والمطالبات اللبنانية بشان الديون تمتد من العام 1993 الى ما بعد العام 2003 والتي تقدر كلفتها بحوالي مليار دولار، لكن السلطات العراقية اعترفت اخيرا بما يتوجب عليها من فترة ما بعد الاحتلال اي من العام 2003 الى اليوم.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here