كشف النائب عن تيار الحكمة، علي البديري، الاربعاء، عن وجود صفقات سياسية في المناصب التي قام رئيس مجلس الوزراء المنتهية ولايته بتعيين بعض الوزراء فيها، مبينا ان هذه الصفقات من اجل ضمان مكان للعبادي في الحكومة الجديدة.

وقال البديري ان “الاجراءات الاخيرة التي قام بها رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بتعيين او توكيل بعض الوزراء في ادارة مناصب عليا في الدولة هو بسبب وجود صفقات سياسية بينهم ومنها ضمان مكان للعبادي في الحكومة الجديدة كأن يكون نائبا لرئيس الجمهورية او وزيرا “.

وتابع ، انه “لا يوجد مبرر للعبادي للقيام بإجراءات تعيين بعض الوزراء بمناصب حساسة، وهؤلاء الوزراء يعلمون انهم لا يستمرون بإدارة الوزارات التي يديرونها حاليا وبالتالي يعتبر تسليمهم هذه المناصب بمثابة مكافئة لهم “.

يشار الى ان مجلس الوزراء صوت في جلسته التي عقدها امس، الثلاثاء، على تعيين وزير النفط جبار اللعيبي مديرا لشركة النفط الوطنية.

وكان رئيس الوزراء، المنتهية ولايته حيدر العبادي قد كلف، أمس الاول، وزير الداخلية قاسم الاعرجي بمهام رئيس جهاز الأمن الوطني وكالة، ووزير الدفاع الحالي عرفان الحيالي، بتولي منصب مستشار الامن الوطني.

 

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here