انتقلت الحكومة الامريكية متمثلةً برئيسها دونالد ترامب مع رئيس الوزراء المنتهية ولايته ” حيدر العبادي ” ورئيس ائتلاف النصر المتفكك الى خطة جديدة لتشكيل الحكومة بعد فشلهم في احداث البصرة .

وكشفت مصادر سرية اليوم الاحد ، ان ترامب أوعز أمراً للعبادي بزيارة البيت الأبيض سريعاً
للاتفاق على الخطة “ب” والمتمثلة باعلان حكومة الطواريء كي يبقى الاخير في سدة الحكم ويكمل المشروع الامريكي في العراق.

يشار الى ان بريت ماكغورك ممثلاً لترامب ولسياسات امريكا في العراق حاول في مرات عديدة وباساليب شتى عقب ظهور نتائج الانتخابات بإيصال العبادي لولاية ثانية بالضغط والتهديد لكتل سياسية بالتصويت للعبادي وتشكيل الحكومة الجديدة استكمالاً لمشروعهم في العراق وتنفيذاً لصفقة القرن سيئة الصيت في ان يرزع العراق تحت احتلال اقتصادي لقرنٍ مِن الزمن.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here