واوضح مسرور بارزاني مستشار مجلس اسايش اقليم كردستان في مؤتمر صحفي عقده بمصيف صلاح الدين تفاصيل العملية الارهابية التي وقعت في مدينة اربيل، مؤكدا عدم وجود اي شخص كردي بين منفذي العلملية.
وجرى خلال المؤتمر عرض اعترافات 3 من مخططي العملية وهم هشام صالح الملقب بـ(ابو سعد) ومحمد خليل خدوش الملقب بـ(شعلان) و سمير بكر يونس، حيث شارك كل منهم بالتخطيط للعملية الارهابية من خلال شراء السيارات وتحضير المتفجرات وادخال الانتحاريين الى مدينة اربيل.

واعترف الارهابيون الثلاثة بانتمائهم الى تنظيم ماتسمى بـ”الدولة الاسلامية في العراق والشام، وهم من سكنة الموصل.

واعلن في المؤتمر الصحفي ان التفجيرات وقعت بسيارتين، الاول بواسطة سيارة (هونداي تاكسون) والثاني بسيارة باص صغيرة

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here