كشف النائب عن ائتلاف دولة القانون كامل الزيدي، السبت، عن وجود “ضغوط” تمارس ضد المفوضية العليا المستقلة للانتخابات للابقاء على النتائج الحالية، مشيرا إلى أن جلسة اليوم ستكون حاسمة.

وقال الزيدي ان “هناك تحركات من بعض الكتل المتورطة بعمليات تزوير الانتخابات للضغط على المفوضية الحالية للابقاء على النتائج الحالية”، مبينا أن “جلسة اليوم ستكون حاسمة اما الذهاب باتجاه الاستمرار أو السماح للمزورين الضغط على المفوضية الحالية”.

وأضاف أن “بعض الأحزاب تمنع نوابها من الحضور خشية من إجراء العد والفرز اليدوي فضلا عن إقرار التعديل الرابع لقانون انتخابات مجلس النواب”.

 

واشار الزيدي إلى أن ائتلافه “ليس مع تمديد عمل البرلمان لعدم دستوريته، ولذلك توجهنا إلى استمرارية عمل المجلس لحين المصادقة على نتائج الانتخابات”، مؤكدا أنه “لا يختلف اثنان على عدم دستورية التمديد”.

مشاركة

ارسال التعليقات

Please enter your comment!
Please enter your name here